أمير الباحة.. للشباب: المسؤولية كبيرة في المحافظة على الوطن ولحمته

أمير الباحة.. للشباب: المسؤولية كبيرة في المحافظة على الوطن ولحمته

أكد صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور حسام بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة الباحة, ما تنعم به بلادنا من الرخاء والاستقرار والأمن ، حاثاً سموه شباب الوطن للتأمل في حال من حولهم ، مما يجعلنا جميعاً أمام مضاعفة المسؤولية نحو الحرص بالمحافظة على هذا الكيان العظيم والتنبه لكل من يحاول النيل منه بفكر دخيل أو أشعة هابطة من أجل زعزعة الثقة أو المساس بلحمته الوطنية.
وشدد سموه خلال رعايته اليوم ، الحفل الختامي للملتقى التنسيقي لمجالس شباب مناطق المملكة , الذي نظمه مجلس شباب منطقة الباحة بمشاركة 1200 شاب وفتاة ، بمركز الملك عبدالعزيز الحضاري بمدينة الباحة ، على أهمية تكريس الطاقات نحو تقديم الرؤى النافعة والأفكار الخلاقة التي تعود على الجميع بالفائدة ، مشيراً سموه إلى أن الشباب هم عدة المستقبل وعليهم الآمال وبهم بعد عون الله وتوفيقه يرتفع البنيان وتكتمل صور الانجاز .
ورحب سمو أمير الباحة بعقد الملتقى التنسيقي لمجالس شباب مناطق المملكة في ربوع منطقة الباحة ، والذي يأتي متزامناً مع الذكرى الخامسة لتولي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - مقاليد الحكم ، رافعاً سموه باسمه ونيابة عن الجميع وأهالي المنطقة للمقام الكريم بأسمى آيات التهاني والتبريكات مقرونة بصادق الدعاء للقيادة الرشيدة بالعون والتمكين.
وعبر سموه عن سعادته بمنحه الفرصة في هذه اللقاء للإصغاء والحديث إلى شباب المستقبل الذين هم أمل الوطن وطموحه ، متطلعاً سموه بأن يخرج الملتقى بتوصيات ومقترحات تسهم في دفع مجالس الشباب وتفعيل دورها في الإسهام بالمبادرات والأفكار الشبابية الخلاقة لتواكب مسيرة العطاء والنماء ورؤية مملكتنا الغالية في ضل قيادتنا الرشيدة أدام الله وجودها.
ووصف سموه ، منطقة الباحة بالمصيف والمشتى الجميل الذي يسكن قلوب أبناء الوطن, ومثلها بقية مناطق المملكة التي تسكن في عيوننا ومشاعرنا جميعاً حباً وتضحية, مبرزاً سموه لما للباحة من خصوصية المناخ والتضاريس ما يجعلها ذات هوية سياحية يقصدها الزوار والسواح من الداخل والخارج.
وأشاد سمو أمير منطقة الباحة بما توليه الدولة من الاهتمام والعطاء من أجل رفاهية المواطن وسعادته ، منوهاً سموه بما بلغت إليه المنطقة من معدلات نمو متسارعة في مختلف المجالات ، ومتطلعاً إلى المزيد من العطاءات في ظل القيادة الرشيدة - أيدها الله -.
وقال الأمير حسام بن سعود مخاطباً شباب الوطن : إن جيل الشباب الحالي محظوظ بأن شهد انطلاق رؤية 2030م ، وأكثر حظاً أن عراب الرؤية صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد -حفظه الله- الذي أعطى الوطن بفكر الشباب المستنير الحديث كل معطيات التطور والتحديث, وسيجني الوطن ثمار الرؤية وغايتها وفق جدولها الزمني والذي بانت ملامحها نحو الإصلاح والتخطيط المدروس الواثق, حيث تجاوزت الرؤية كثيراً من التحديات والمضي بخطى واثقة نحو غايات تأخذ المملكة إلى مدارج الرفعة والتطور أمام بلدان العالم.
وأوصى سموه في ختام كلمته طلاب وطالبات من منطقة الباحة بالتسلح بالعزيمة والإصرار التي تعد مفتاح التفوق والنجاح ، مشيراً إلى أن جائزة سموه السنوية للإبداع والتفوق التي أعلن عنها منذ أيام ما هي إلا تحفيز الجميع بما يعود على أنفسهم بالخير وعلى المنطقة بالنفع والعلم ، مكرراً سموه ترحيبه بأعضاء مجالس شباب مناطق المملكة متمنياً لهم التوفيق .
وتخلل الحفل الخطابي المعد بهذه المناسبة الذي بدئ بتلاوة آيات من القران الكريم ، كلمة لرئيس مجلس شباب منطقة الباحة حازم بن خالد ظهران الذي رحب فيها بسمو أمير منطقة الباحة والحضور، عاداً رعاية سموه للحفل الداعم الحقيقي للشباب، منوهاً بدعمه واهتمامه لمختلف الفعاليات التي ينظمها المجلس الشبابي, ومنها الملتقى التنسيقي لمجالس شباب مناطق المملكة الذي تكفل به سموه على نفقته الخاصة.
بعد ذلك شاهد سموه والحضور عرضاً مرئياً عن أبرز ما قدمه المجلس الشبابي بالباحة من مبادرات خلال الفترة الماضية.
أثر ذلك ألقى الرئيس التنفيذي لمجلس شباب الجوف مهند بن بدر الهادي ، كلمة مجالس مناطق المملكة الذي نوه فيها بتمكين الشباب ومنحهم الفرصة وتوجيه نشاطهم ومواهبهم لخدمة الوطن نظراً ما يمتلكونه من الطاقة الحقيقية التي تحتاجها الأوطان لرقيها, والفكر الطموح , موجهاً شكر جميع مجالس الشباب في هذا الوطن لسمو أمير منطقة الباحة ولكافة منسوبي مجلس شباب الباحة على إتاحة هذه الفرصة والخروج بثمرة لقاءات تثري ساحتنا وعملنا.
بعدها تلت مساعدة رئيس مجلس شباب الباحة رباب بنت سعدي آل شيبان أهم ما جاء في الملتقى من توصيات التي تضمنت رسم خريطة تنموية لمبادرات الشباب وتقديمها للجهات المانحة, وأن تتبنى الغرف التجارية لقاء تنسيقي بين رجال الأعمال وشباب المجالس بما يخدم إتاحة الفرص الوظيفية, والمطالبة بإنشاء إدارة عامة لمجالس الشباب مرتبطة بشكل مباشر بوكالة وزارة الداخلية لشؤون المناطق.
وبينت أن الملتقى أوصى بإنشاء صندوق وطني لدعم مجالس مناطق المملكة, وتوحيد أسس استراتيجيات المجالس لتصب جميعها في مصالح الوطن, والتعاون مع الجهات اللازمة لتأسيس جمعيات شبابية في المناطق التي لا يوجد بها هذا النوع من الجمعيات, وإقامة لقاء سنوي يتناوب عقدة على مجالس مناطق المملكة, وإشراك الشباب في عضوية مجلس المنطقة.

اترك تعليقك

اليوم الوطني

نشكر هؤلاء

أمير تبوك يوزع معونات الشتاء في قرى المنطقة

أمير تبوك يوزع معونات الشتاء في قرى المنطقة

وجه صاحب السمو الملكي الأمير فهد بن سلطان بن عبد العزيز أمير منطقة تبوك وعلى نفقة سموه وكعادة سموه سنويًا في هذا الوقت من العام بتوزيع معونة الشتاء في القرى والهجر والبادية والمحافظات لمواجهة تدني درجات الحرارة التي تمر بها المنطقة.

المكتبة المقروئة

ابحث هنا

التصويت

كم عدد المرات التي سبق لك وتطوعت فيها؟

ألبوم الصور